راقب مالذي تنشره على الشبكات الاجتماعية

0

الشبكات الاجتماعية هي ادوات سهلة و سريعة للتواصل و الإطلاع على الاحداث. و يعتمد الصحفيون السوريون عليها بشكل كبير, كما انها إحدى منصات الحرب.

يعتبر الفيس بوك المنصة المفضلة للتواصل مابين السوريين المهتمين بالشأن السياسي. مما يجعله المكان الطبيعي للتواصل ما بين الصحفيين السوريين فيما بينهم او التواصل مع الجمهور و المصادر الإخبارية. بالمقابل, تُعتبر الشبكات الإجتماعية بشكل عام و الفيس بوك بشكل خاص منصات إجتماعية مكشوفة لمن يحاول الوصول للمعلومات و هنا نتحدث عن الحكومة السورية و المعارضة و بقية الأطراف. إستخدام الشبكات الاجتماعية بشكل آمن يحتاج الكثير من الجهد و الخطوات العملية.

تأكد من أنك قمت بتسجيل الخروج من حساباتك في حال عدم استخدامك لها. هذا يساعد بمنع بقية المواقع الالكترونية من معرفتك و النشر مستخدمين ملفك الشخصي على الشبكات الاجتماعية كما يحميك من نشر معلوماتك الخاصة او اي بيانات حساسة عنك. كما يمنع بقية الأشخاص من الدخول الى معلوماتك في حال كنت تستخدم اجهزة حواسيب ليست لك او نسيت هاتفك المحمول غير مقفل.قم بإنشاء حساب “غير ضار” على الفيس بوك و الذي لا يحتوي على معلومات حساسة. بحسب العديد من الأشخاص الذين تم اعتقالهم سابقاً تحدثوا عن قيام عناصر الأمن او المسؤولين عن الأعتقال بطلب الدخول لحسابات الفيس بوك الخاص بهم. و قيام المعتقل بالإجابة انه “لايمتلك حساب فيس بوك” قد يعقد الوضع أكثراً و يثير الشكوك. لذا في حال رغبتك بالبقاء أمناً في هذه الحالة, قم بإنشاء حساب فيس بوك أخر مستخدماً اسمك و قم برفع صور خاصة بك, و صور اخرى كالزهور و القطط و الطعام و قم بكتابة بعض النكات السخيفة و ابتعد عن وضع اي محتوى سياسي. استخدم هذا الحساب في حال تم أجبارك على فتح حسابك على احدى النقاط التفتيشية على سبيل المثال.

 قم بالتأكد من أعدادات الخصوصية لحساباتك على الشبكات الأجتماعية. المواقع كـ الفيس بوك و التويتر تقوم بتحديث إعدادات الأمان و الخصوصية بدون تحذيرك مسبقاً. لذا قم بفحص الإعدادات بشكل دائم لمتابعة التغيرات و التأكد من عدم وجود اي إعدادات جديدة قد تؤدي لنشر معلوماتك الخاصة بدون اذنك. بعض المواقع توفر لك إمكانية عرض ملفك الشخصي (كمستخدمين أخرين)  مثل الفيس بوك و الغوغل بلس مما يساعدك على معرفة المعلومات التي يقوم حسابك بنشرها لإصدقائك او للاشخاص الغير موجودين على قائمة أصدقائك. طريقة أخرى هي تسجيل الخروج من حسابك الشخصي و الدخول الى ملفك و الإطلاع عليه.

أعتبر كل ما يتم نشره على الأنترنت محتوى عام. لا تقم بنشر معلومات خاصة حولك نهائياً, كتلك التي تمسّك بشكل شخصي, مثلاً, رقم هاتفك الشخصي, او مكان تواجدك الحالي. حتى في المجموعات السرية او الخاصة كتلك الموجود في الفيس بوك, جميع البيانات يجب ان تعامل على انها عامة و يجب الحذر أثناء نشرها لكونك لا تستطيع ضمان بقية الأعضاء المتواجدين في تلك المجموعة.

قم بالحد من نشر محتوى معين أثناء عملك على واجب محدد. قد يبدو غريباً و لكن ليس من المسموح للصحفيين أثناء السفر ضمن مناطق خطرة من القيام بوضع إشارات تكشف مسارهم و اماكن تواجدهم. او ان يكون احد الصحفيين متحمساً للقيام بإجراء مقابلة معينة او حصوله على ترقية في عمله و قيامه بنشر معلومات (لايجب نشرها) على الشبكات الأجتماعية. قم بإنهاء مهمتك و من ثم قم بنشر المحتوى النهائي او ماكنت تعمل عليه.

قم بإيقاف ميزة تحديد الموقع عبر الـ GPS. العديد من الشبكات الإجتماعية تقوم و بشكل أتوماتيكي من نشر أماكن تواجدك الجغرافية عندما تقوم بتحديث الحالة. قم بإيقاف ميزة تحديد الموقع للتأكد من ان موقعك الجغرافي سيبقى سرياً.

سيتم نشر العديد من المواد التفصيلية عن كيفية القيام بهذه الخطوات في الأيام المقبلة

إترك رداً